علينا التخلي من النفط قبل ان يتخلى عنا

علينا التخلي من النفط قبل ان يتخلى عنا

خاص لـسوريا الإعلامية | حسن قاسم
تعيش سورية منذ خمس سنوات حرب كبيرة رافقها حصار اقتصادي كان له اثاره السيئة على قطاع الكهرباء فاصبح لابد من اللجوء الى وسائل اخرى لتامين متطلبات العيش ولان عدد ساعات الشمس التي تعم على سورية تفوق ثلاثة الاف ساعة سنويا اي ان اشعة الشمس تكاد لا تغيب كان لابد من التوجه للاستفادة منهاع في هذا السياق اقيم مساء اليوم في المركز الثقافي بطرطوس محاضرة للدكتور ثائر ابراهيم بعنوان
انتاج الكهرباء من الشمس لتأمين التغذية المنزلية

10 11
تحدث فيها عن انتاج الكهرباء من الشمس لتأمين التغذية الكهربائية وعن استخدامات الطاقة الشمسية للتوليد المباشر للكهرباء وعن انواع الالواح الكهرضوئية وتطبيقات النظام الكهرضوئي والاعتبارات التي يجب اخذها بعين الاعتبار قبل البدء بتصميم النظام الكهرشمسي وتطرق في المحاضرة ايضا عن المدخرات والمقارنة فيما بينها وتوصيل البطارية مع الانفرتر وغيرها من المواضيع.

12
من جانبه تحدث الدكتور ثائر لوكالة سورية الاعلامية .. انطلاقا من واقع الازمة التي تعاني منها سورية في ظل ازمة الطاقة العالمية كان لابد من البحث عن مصادر اخرى تساهم في حل الازمة فكان محور هذه المحاضرة مدى جدوى الاستفادة من الطاقة الكهروشمسية في تعويض النقص الحاصل في الطاقة الكهربائية لاسيما ان سورية كموقع غني جدا بالطاقة الشمسية فمعدل الاشعاع الشمسي عال جدا اذا الحل البديهي الاستفادة بما هو متاح الي من طاقة مجانية نظيفة .
اذا كانت الكهرباء ومازالت عصب الحياة التي نعتمد عليه في شتى مجالات الحياة وامكانية توليدها بالمجان اصبك متاح كوننا نقع على بحر من الطاقة الشمسية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.