الإعلامي اللبناني رواد ضاهر لسوريا الإعلامية” أشعر بالإنتماء لسوريا،ولم أنفصل كليآ عن ال OTV”

الإعلامي اللبناني رواد ضاهر لسوريا الإعلامية” أشعر بالإنتماء لسوريا،ولم أنفصل كليآ عن ال OTV”

خاص سوريا الإعلامية | راما العلي
بعد 17 عام في المجال الإعلامي، و9 سنوات في الOTV
بدأ رحلته إذاعيآ في مجال الرياضة وتنقل بين البرامج الفنية والثقافية والاجتماعية وصولآ إلى الأخبار، ثم إلى التلفزيون تحديدآ قناة ال”OTV” سنة 2007 ورافق بداياتها ونشأتها وانتشارها، ولكن ماذا بعد استقالته منها مؤخرآ !!

عند سؤالنا عن ذلك ذكر ضاهر “لا أسمي استقالتي عن ال OTV انفصال بل هي مجرد تغيير المجال؛ والسبب شعوري أني لا أقدم له شيء ولم أجد نفسي فيه، إضافة أني مللت منه أيضآ وتفرغت للبرامج السياسية التي أفضل”

وعن عمله الحالي قال ضاهر “تركت الأخبار بال OTV ولا أزال مستمر في البرنامج السياسي، بالإضافة لعملي في مجال التدريب،ومجال التسويق وتنظيم ال events بين سوريا ولبنان ”

وفيما يخص شخصيته الإعلامية ذكر لنا “أحب أن أكون قدوة لغيري ولكن أخشى أن تتحول القدوة إلى تقليد، فيجب الابتعاد عن التقليد لأن كل شخص له شخصيته وهويته الإعلامية”

من جهة أخرى؛ كمدرب بالمجال الإعلامي نوه ضاهر لبعض النصائح التي يجب أن يأخذها المقبل على العمل الإعلامي بعين الإعتبار “أن الإعلام والصحافة نمط حياة وليس وظيفة ، والتصميم والإرادة والمتابعة شيء أساسي لا يستطيع شخص النجاح دونها ، بالجانب العملي أنصح كل من يتجه للإعلام المرئي والمسموع أن يبدأوا بالإذاعة ثم المراسل التلفزيوني ثم الانتقال لاستوديو التلفزيون؛ فهذه الطريقة مفيدة علميآ وتقطع كل المراحل”

وعن حبه لدمشق قال ” أقضي معظم وقتي في سوريا؛ احب هذا المجتمع وأشعر بالإنتماء لسوريا وأقتبس كلمات سعيد عقل احب دمشق “.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.