الصليب الأحمر يطالب بضمانات أمنية للعمل في أحياء حلب الشرقية

الصليب الأحمر  يطالب بضمانات أمنية للعمل في أحياء حلب الشرقية

طالب رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر بيتر ماورير بالحصول على “ضمانات أمنية” من قبل جميع الأطراف المتحاربة في حلب، لكي يعمل ممثلوها في المناطق الشرقية من المدينة.

ونقلت وسائل الإعلام عن ماورير قوله أن اللجنة “تحتاج إلى ضمانات أمنية من قبل جميع أطراف الصراع الجاري في المدينة”، فضلا عن إمكانية الوصول دون عوائق إلى جميع أحيائها.

وأضاف رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر أنه بصرف النظر عما إذا كان هناك وقف لإطلاق النار أو لا، “ينبغي أن تتوفر لنا فرصة للعمل ومساعدة المواطنين المتضررين جراء القتال”.

وأكد ماورير على ضرورة أن تلتزم جميع أطراف الصراع وكل من له نفوذ عليها بمعايير القانون الدولي الإنساني، دون نسيان التداعيات المباشرة وغير المباشرة التي تلحقها عملياتها بالبنى التحتية في سورية.

وتؤكد الحكومة السورية إن الميليشيات المسلحة تمنع دخول المساعدات الإنسانية إلى الأحياء الشرقية من حلب، لاستخدامها كورقة ضغط سياسي، كما تمنع دخول وخروج المواطنين من المناطق التي تسيطر عليها.

يشار إلى أن الحكومة السورية تدعو بشكل مستمر إلى تعزيز الدور التكاملي بين الحكومة والصليب الأحمر ومنظمة الهلال الأحمر العربي السوري وفعاليات المجتمع المدني والمنظمات الدولية، من أجل توزيع المساعدات الإنسانية والوصول إلى كل مواطن سوري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

adana escort - escort adana - mersin escort - mersin escort bayan - escort