مصدر ميداني: وقف لإطلاق النار في خان الشيح تمهيداً لـ (اتفاق مصالحة)

مصدر ميداني: وقف لإطلاق النار في خان الشيح تمهيداً لـ (اتفاق مصالحة)

على ما يبدو أن المجموعات  الإرهابية التابعة لتنظيمات متنوعة بينها جبهة النصرة و(أحرار الشام) التابعة لتركيا و(ألوية الفرقان) التابع لإسرائيل قد رضخت  لشروط الجيش العربي السوري وسيتم تسليم البلدة في إطار اتفاق تسوية.
ونقلت مصادر إعلامية عن مصادر ميدانية  أن الاتفاق أصبح طور التنفيذ، وبدأت بالفعل مراحله الأولى، مشيرةً إلى أن وقفاً لإطلاق النار بدأ تطبيقه قبل يومين ريثما يتم انجاز الاتفاق بالكامل، وأن اتفاق التسوية يشمل خروج المسلحين بالكامل من البلدة بعد تسليم أسلحتهم وعتادهم.
وقالت المصادر الميدانية  أن إرهابيي المنطقة ناشدوا وجهاء البلدة للتوصل مع القيادة العسكرية لإيقاف عملية عسكرية بدأها الجيش أمس واستعاد على إثرها حي القصور شرقي البلدة.
وتشير المعطيات الأولية للاتفاق إلى أنه يقضي الاتفاق بإخراج نحو 1000 مسلح من جنيسات سورية وأخرى متعددة مع عائلاتهم إلى  إدلب وتسوية أوضاع الباقين الراغبين بذلك وفقاً للمرسوم رقم 15.
ولفتت المصادر إلى أن الجيش السوري سمح بخروج نحو مئة شخص من العائلات المهجّرة داخل البلدة والعودة إلى مدينة المعضمية التي فرّوا منها سابقاً هرباً من الإرهاب، مشيراً إلى أن هذه العائلات هي الآن في طريق العودة إلى منازلها في المعضمية بعد عودة الاستقرار إليها.
و بالأمس تمكنت وحدات  الجيش  السوري من إستعادة حي القصور بالكامل إثر عملية عسكرية ناجحة للجيش ناري من سلاحي الجو والمدفعية أسفرت عن مقتل عدد كبير من الإرهابيين وتدمير مقارهم .

 

المصدر : تشرين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

adana escort - escort adana - mersin escort - mersin escort bayan - escort