محافظ حلب يتفقد ضحايا قذائف الحقد اليوم ويصدر قراراً بتشكيل لجنة لمتابعة العمل الإغاثي ومراقبة آداء الجمعيات الأهلية

محافظ حلب يتفقد ضحايا قذائف الحقد اليوم ويصدر قراراً بتشكيل لجنة لمتابعة العمل الإغاثي ومراقبة آداء الجمعيات الأهلية

دعا محافظ حلب حسين دياب خلال جولة تفقدية مع أمين فرع حلب لحزب البعث العربي الاشتراكي أحمد صالح إبراهيم على مدرسة الفرقان المحدثة إلى العمل فورا على إصلاح الأضرار التي لحقت بالمدرسة جراء الاعتداء الإرهابي.

17%d8%ad 44

وزار المحافظ وأمين فرع الحزب جرحى الاعتداءات الإرهابية في مشفى الجامعة حيث أكد ضرورة تقديم كل ما يلزم من إجراءات طبية واسعافية للجرحى. شارك في الجولة عدد من أعضاء قيادة فرع حلب لحزب البعث ورئيس مجلس المحافظة وعدد من أعضاء مجلس الشعب.

16%d8%ad 18%d8%ad

من ناحية أخرى أصدر محافظ حلب حسين دياب اليوم قراراً بتشكيل لجنة لمتابعة العمل الإغاثي ومراقبة آداء الجمعيات الاهلية والتأكد من وصول المساعدات الإنسانية لمستحقيها.

ووفقا للقرار الذي تلقت سانا نسخة منه تضم اللجنة في عضويتها نائب المحافظ وعضو قيادة فرع حلب لحزب البعث العربي الاشتراكي وعضو المكتب التنفيذي المختص لمجلس المحافظة ومديري الشؤءون الاجتماعية والعمل والصحة ورئيسي الدائرة القانونية وشعبة الجمعيات في مديرية الشؤون الاجتماعية والعمل.

وحدد القرار مهمة اللجنة بالتواصل المباشر مع المستفيدين من خدمات الجمعيات لمعرفة المشكلات التي يتعرضون لها والتأكد من شروط تخزين المواد الإغاثية وآلية توزيعها على العائلات ومنع بيعها في الأسواق ومتابعة الأمور المالية الخاصة بكل جمعية وتدقيق الصرفيات وتعويضات مجالس الإدارة والتأكد من المساعدات التي تقدمها الجمعيات لإجراء العمليات الجراحية والعلاجية ومتابعة كل أنشطة الجمعيات فيما يتعلق بالتعاون مع المنظمات الدولية ومدى خدمته للفئات المستهدفة.

وحسب القرار ستعمل اللجنة على تدقيق أسماء رؤساء وأعضاء مجالس الإدارات في الجمعيات والتأكد من النصاب القانوني وعمليات الانتساب والفرق التطوعية ومتابعة أداء الجمعيات بما يتوافق مع النظام الداخلي لكل جمعية بالإضافة للعديد من المهام الاخرى الهادفة لضبط عمل الجمعيات بما يسهم في خدمة العائلات المحتاجة ويمنع أيا من مظاهر الخلل والفساد .

وستقوم اللجنة برفع تقارير دورية لمحافظ حلب تتضمن نتائج العمل والملاحظات لتلافيها ومعالجتها.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.