إرتقاء اكثر 10 شهداء بينهم 8 أطفال جراء إعتداءات التنظيمات الإرهابية على أحياء حلب السكنية وتعزيزات ضخمة للجيش والحلفاء تصل إلى المدينة

إرتقاء اكثر 10 شهداء  بينهم  8  أطفال جراء  إعتداءات  التنظيمات  الإرهابية على أحياء حلب السكنية وتعزيزات ضخمة للجيش والحلفاء تصل إلى المدينة

خاص سوريا الإعلامية | حلب

استشهد اليوم 10 أشخاص  8 منهم  أطفال فيما أصيب أكثر من 60 آخرين  جراء استهداف التنظيمات الإرهابية بقذائف صاروخية أحياء سكنية في مدينة حلب.  حيث قامت التنظيمات الإرهابية المنتشرة في أحياء مدينة حلب الشرقية  صباح اليوم الاحد بإستهداف مدرسة الفرقان المحدثة للتعليم الأساسي بقذيفة صاروخية سقطت داخل قاعة صفية وتسببت “باستشهاد 8 تلاميذ وإصابة معلمة الصف و19 آخرين جميعهم بحالة خطرة”.

1%d8%ad 10%d8%ad

-

11%d8%ad

4%d8%ad

والشهداء الأطفال هم :
1- منى نعسان بنت محمد 10 سنوات ” الفرقان ”
2- آية السكني بنت زكريا 12 سنة ” الفرقان ”
3- سدرة طاهر بنت محمد 12 سنة ” الفرقان ”
4- زينب سيخطة بنت محمد عيسى 6 سنوات ” الفرقان ”
5- فاطمة شيخو بنت جمال 11 سنة ” الفرقان ”
6- ايناس عزيزي بنت احمد 12 سنة ” الفرقان”
7- صباح ابو راس بنت جمال 11 سنة ” الفرقان ”
8- عماد بستاني بن محمد 7 سنوات ” الفرقان ”

وكانت التنظيمات الإرهابية قد أقدمت  في الـ 27 من الشهر الماضي على استهداف المدرسة الوطنية في حي الشهباء بالقذائف الصاروخية ما أدى إلى “استشهاد 3 أطفال وإصابة 14 تلميذا بجروح”.

كما قام  الإرهابيون بإطلاق عدد من القذائف الصاروخية على كلية الحقوق ومشفى الباسل لجراحة القلب ومدرسة فوزى الجسرى في حي الشهباء ما أدى لاستشهاد امرأة واصابة 10 أشخاص بجروح متفاوتة الخطورة ووقوع أضرار مادية بالممتلكات العامة والخاصة. فيما سقطت قذيفة صاروخية اخرى على محيط دوار البولمان في حي الموكامبو أدت  لإصابة شخصين بجروح , في حين أدت قذيفة صاروخية أخرى سقطت على حي السبيل إلى إستشهاد المواطنين : حسن نعسو بن حمدون 59 سنة
و احمد درويش بن درويش 54 سنة

2%d8%ad 3%d8%ad 5%d8%ad 6%d8%ad

من ناحية أخرى أكدت مصادر إعلامية وميدانية أن الجيش العربي السوري وحلفاؤه قد إستقدموا تعزيزات عسكرية كبيرة جداً وآليات محملة بصواريخ إلى مدينة حلب للمشاركة في العمليات الجارية حالياً على محاور احياء حلب الشرقية لاخراج المسلحين منها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.