الإحتلال الإسرائيلي يسعى لمنع رفع الآذان في المساجد

الإحتلال الإسرائيلي يسعى لمنع رفع  الآذان في المساجد

أعلنت اللجنة الوزارية الإسرائيلية لشؤون التشريعات شروعها بمناقشة مشروع القانون الذي قدمه حزب “إسرائيل بيتنا” بزعامة أفيغدور ليبرمان، والذي يتعلق بحظر الأذان في المساجد.

وأشارت اللجنة الاسرائيلية، بحسب موقعها الالكتروني، أن مشروع القرار يحظى بموافقة وتأييد من معظم الأحزاب الإسرائيلية وعلى رأسها “حزب الليكود الحاكم، وحزب “البيت اليهودي”. وكان جيش الاحتلال الاسرائيلي أبلغ وبشكل شفهي ثلاثة مساجد في بلدة أبو ديس شرق القدس، بمنع رفع أذان الفجر عبر مكبرات الصوت.

من جانبه قال عزام الخطيب مدير الأوقاف الإسلامية في مدينة القدس أن مشروع القانون الذي تحاول إسرائيل تمريره هو خطير جدا يمس الحق في العبادة، مبينا أن الموافقة على تشريع قانون حظر الأذان يعني فعليا منع المسلمين في مدينة القدس من حقهم في العبادة.

وأضاف الخطيب، بحسب موقع روسيا اليوم، “نطلب من الإسرائيليين أن يكونوا عقلانيين ولا يتدخلوا في الشؤون الدينية التي من شأنها تأجيج الصراع”، مؤكدا أن حظر الأذان هو اعتداء كبير على المسلمين غير معقول ولن يتم السكوت عليه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.