طلائع اللاذقية يوجهون رسالتهم العربية والإنكليزية إلى العالم

طلائع اللاذقية يوجهون رسالتهم العربية والإنكليزية إلى العالم

أقام فرع منظمة طلائع البعث في اللاذقية بالتعاون مع مديرية التربية بالمحافظة فعالية “اليوم الثقافي الطفلي” وذلك في مدرسة الشهيد يوسف فارس للتعليم الأساسي بمشاركة أكثر من مئة طليعي وعدد من رواد الطلائع، وحضور رئيس مكتبي التربية والطلائع في فرع حزب البعث العربي الاشتراكي في اللاذقية عماد مهنا ومدير التربية في المحافظة عبد الحنان صبيح وأمين فرع منظمة الطلائع.

وجه الأطفال المشاركون فيها رسالة إلى العالم باللغتين العربية والانكليزية تنقل معاناة السوريين من الإرهاب وحق أطفال سورية بالعيش في أمان وسلام بعيداً عن خطر الإرهابين وقذائف حقدهم ومفخخاتهم، مطالبين بحقهم في التعليم والذهاب إلى المدارس.

جاء في الفعالية حلقة بحث عن دور اللغة العربية وخصائصها وضرورة تنميتها لنشر الثقافة وتعزيز التواصل قدمها أطفال من المدرسة إلى جانب تقديم عدد من رواد الطلائع لأعمالهم الأدبية في مجالات “الفصاحة، الخطابة، الشعر والقصة”، إضافة لفقرات فنية وأغاني وطنية ورقص تعبيري وبالية بمشاركة فرقة كورال المدرسة.

ننهوه أن الطفل السوري كان ولازال أحد أهداف المجموعات الإرهابية المسلحة التي تعيث فساداً في أمن واستقرار سورية، من ضرب قذائف الحقد للمدارس إلى المجازر وصولاً للاستغلال السياسي في المؤتمرات والمجالس الدولية تحت شعار الإنسانية بدماء أطفال كانوا قد استباحوها بإرهابهم، وتأتي هذا الفعاليات في سياق الحق المقاوم السوري بحناجر طفولة تنادي العالم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.