ورشات عمل في كلية الإعلام بجامعة دمشق

ورشات عمل في كلية الإعلام بجامعة دمشق

نظمت كلية الإعلام بجامعة دمشق الأمس ورشة عمل حول أساسيات العمل الصحفي بالتعاون مع المركز الدولي للتدريب والتأهيل وتنمية المهارات الإعلامية لطلابها من جميع السنوات بهدف تقوية الجانب العملي لدى طلاب الإعلام ودعم لدراستهم, ودمجهم في العمل الإعلامي.

الدكتور محمد العمر رئيس قسم الصحافة والنشر في الكلية أكد أن الورشة تأتي في إطار تنفيذ الاتفاقية الموقعة مع المركز الدولي لتنمية المهارات والتي تنص على إقامة ورشات عمل ضمن كلية الإعلام إضافة إلى الدورات التي يقيمها المركز للطلاب مشيرا إلى أن الورشة هي الأولى بعد توقيع الاتفاق.

بدوره أكد الإعلامي اللبناني رواد ضاهر مدرب الدورات أن “الحرب الكونية على سورية حرب إعلامية بالدرجة الأولى واستخدم فيها الإعلام كسلاح أساسي منذ بدايتها منذ أكثر من خمس سنوات لذا لابد من تأهيل كوادر وطلاب الإعلام” مبينا أن الجانب النظري غير كاف لتأهيل كوادر قادرة على صد هذه الهجمة بل يجب دعم الطلاب بالجوانب العملية من خلال ورشات عمل ودورات تدريبية ،وأشار إلى أن الورشة ستقدم ثلاثة محاور أساسية كالوقوف أمام الكاميرا والظهور الإعلامي وكيفية ترتيب الطلاب لأفكارهم وتدريبات على الصوت ومخارج الحروف وكيفية إعداد وتقديم وإدارة البرامج الحوارية.

وأضافت ممثلة المركز في دمشق آية العلي أن الهدف من إقامة هذه الورشات دعم طلاب كلية الإعلام بالجوانب العملية وإدخالهم في جو العمل الإعلامي ضمن ورشات حقيقية ومجانية لجميع الطلاب موضحة أن العمل مع الجامعة لن يتوقف عند هذه الورشة بل هناك ورشتا عمل شهريا ستقامان في الكلية في اختصاصات مختلفة تلبي رغبات وطموحات الطلاب.

بدورهم أكدوا الطلاب بدعمهم لهذه الورشات التي تدعم النظري في ظل غياب الجوانب العملية ومراكز التدريب .

 

متابعة : ظلال  الفلاح

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.