البحارة استعادوا الصدارة.. و الحرفيين يثأر من هزيمة الذهاب أمام الفتوة

البحارة استعادوا الصدارة.. و الحرفيين يثأر من هزيمة الذهاب أمام الفتوة

خاص لـسوريا الإعلامية  | أحمد سليمه

استعاد فريق تشرين صدارة المجموعة الثانية بعد فوزه الكبير على الجزيرة بثلاثية نظيفة في افتتاح مبارياتهما ضمن مرحلة إياب الدوري السوري التصنيفي بكرة القدم و المؤهل إلى الدوري الممتاز.

ملعب الفيحاء كان مسرحاً للقاء الذي شهد شوطاً أولاً سلبيّ النتيجة و المستوى، باستثناء بعض الفرص الأخطر نسبياً لفريق تشرين حيث هدد كل من عبدالقادر بودقة و احمد ملحم و كنان ديب مرمى الجزيرة في أكثر من مناسبة في حين لم يشهد الشوط الأول إلا فرصة واحدة خطيرة للجزيرة من ركلة حرة مباشرة لناطق يوسف في الدقيقة 26 استطاع فادي مرعي التقاطها قبل تجاوز خط المرمى.

في الشوط الثاني دخل تشرين مهاجماً و حاول الوصول إلى شباك الجزيرة في أكثر من مناسبة، و عند الدقيقة 63 تحصّل تشرين على ركلة جزاء تمكن لاعبه عمر ريحاوي من ترجمتها إلى هدف أول، و بعدها بدقائق قليلة سجل اللاعب البديل مروان صلال هدفاً بعد أن كسر موقعه في التسلل وانفرد بحارس مرمى الجزيرة مدوّناً ثاني أهداف الفريق في الدقيقة 67، و قبل نهاية الوقت الأصلي للمباراة بعشر دقائق اختتم اللاعب البديل نعيم غزال ثلاثية الفريق الأصفر في الدقيقة 80، ليرفع تشرين رصيده بهذا الفوز إلى 18 نقطة في صدارة المجموعة الثانية.

في المباراة الثانية على ملعب تشرين، انتزع الحرفيين الحلبي فوزاً صعباً من أرض مضيفه الفتوة بهدف دون رد ليتجرّع الفتوة أول هزيمة له في الدوري هذا الموسم، و يعوّض الحرفيين خسارة الذهاب بالنتيجة ذاتها، حيث سجل هدف الحرفيين الوحيد لاعبه طالب عبدالواحد في الدقيقة 26 رافعاً رصيد فريقه إلى 10 نقاط في المركز الخامس.

وعقب نهاية الجولة الأولى من منافسات الإياب، انفرد تشرين في صدارة المجموعة الثانية برصيد 18 نقطة بفارق نقطة واحدة عن ملاحقيه الوثبة والطليعة اللذين يتقاسما المركز الثاني برصيد 17 نقطة في حين حافظ الفتوة على مركزه الرابع برصيد 13 نقطة أما الحرفيين فقد استعاد المركز الخامس برصيد 10 نقاط و تراجع الجزيرة إلى المركز السادس بثمان نقاط و تذيل فريقا النضال والساحل جدول الترتيب بثلاث نقاط نقطتين في المركزين السابع والثامن على التوالي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.