الحلقي يفتتح منشآت مجمع نادي الفيحاء الرياضي في مشروع دمر بكلفة 6 مليارات وتوفر 2000 فرصة عمل

الحلقي يفتتح منشآت مجمع نادي الفيحاء الرياضي في مشروع دمر بكلفة 6 مليارات وتوفر 2000 فرصة عمل

افتتح الدكتور وائل الحلقي المكلف تشكيل الحكومة الجديدة اليوم منشآت مجمع نادي الفيحاء الرياضي في مشروع دمر السكني والتي تضم منشآت رياضية واجتماعية وثقافية وترفيهية على مساحة 38 دونما وبقيمة إجمالية تقدر بستة مليارات ليرة سورية.2

وأكد الدكتور الحلقي في تصريح للصحفيين أن افتتاح هذه المنشأة العملاقة “التي توفر 2000 فرصة عمل جديدة” دليل اخر على بداية مرحلة التعافي التي تعيشها سورية بفضل انتصارات جيشنا الباسل الذي سيواصل بسط الأمن والاستقرار في ربوع سورية كافة بالتوازي مع قيام الحكومة بإعادة تأهيل المناطق التي أعيد إليها الأمن لخلق المناخ المناسب لعودة اهلها واعادة دوران عجلة التنمية والحياة الطبيعية والمشاركة في إعادة بناء وإعمار سورية المتجددة المزدهرة.1

وأشار الدكتور الحلقي الى أن هذه المنشآت “نتاج إرادة السوريين وتصميمهم على إعادة بناء بلدهم” كما انها نتيجة “العمل التشاركي بين المنظمات الشعبية والمجتمع الأهلي وكل مكونات المجتمع الذي سيبقى متماسكا وموحدا” موضحا أن هذا الإنجاز تاكيد على حرص الحكومة على إنشاء جيل معد بدنيا وفكريا ووطنيا وعقائديا قادر على مواجهة أي غزو فكري وثقافي تكفيري.

ولفت الدكتور الحلقي إلى اهتمام الحكومة بالسياحة الشعبية وتوفير مناخات مناسبة لها والى السعي لتعميم هذه المنشآت على جميع المناطق بالتوازي مع تنشيط كل القطاعات وتحسين الواقع المعيشي للمواطن وتقديم أفضل الخدمات له.1

وجال الدكتور الحلقي على المشروع الذي يضم منشآت رياضية تتضمن ملاعب لكرتي القدم والسلة وصالات لألعاب البولينغ والرماية والكاراتيه والتايكواندو والملاكمة وأكاديمية رياضية لرعاية الموهوبين ومسابح ومراكز للمعالجة الفيزيائية.

كما يضم منشآت اجتماعية تتضمن سبعة مطاعم وصالات للأفراح والمناسبات وأسواقا تجارية واخرى ثقافية وترفيهية تتضمن مسرحا وصالة سينما تساعية الأبعاد وقاعات اجتماعات ومدينة ملاه مختلفة المستويات ومدينة ألعاب الكترونية.

ويتميز المشروع بمساحات خضراء لجلوس المواطنين وبتماثيل ومجسمات تاريخية تعكس الوجه الحضاري لسورية ولدمشق أقدم عاصمة ماهولة في التاريخ.

حضر الافتتاح نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الإدارة المحلية المهندس عمر غلاونجي ووزراء السياحة والتجارة الداخلية وحماية المستهلك والثقافة والمالية في حكومة تسيير الأعمال ومحافظ ريف دمشق والقنيطرة ورئيس الاتحاد الرياضي العام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.