تشوركين : مجلس الأمن رفض تمرير بيان روسي بشأن حلب وفصل المعارضة عن الإرهابيين

تشوركين : مجلس الأمن رفض تمرير بيان روسي بشأن حلب وفصل المعارضة عن الإرهابيين

أعلن مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فيتالي تشوركين اليوم أن مجلس الأمن الدولي لم يمرر بياناً روسياً بشأن حلب وعزل الارهابيين عن “المعارضة” في سورية.
ونقلت وكالة سبوتنيك عن تشوركين قوله للصحفيين “بعض أصدقائنا أظهروا مجددا وجوههم الحقيقية” مبينا أن “ثلاثة من الأعضاء الدائمين في مجلس الأمن اعاقوا تبني القرار وانضمت أوكرانيا إليهم”.
وكان تشوركين أعلن في وقت سابق اليوم أن روسيا وزعت بعد إعلانها عن تهدئة إنسانية في مدينة حلب مشروع بيان على مجلس الأمن الدولي يؤكد ضرورة الفصل بين “المعارضة” والتنظيمات الإرهابية في سورية.
ونقلت وكالة سبوتنيك عن تشوركين قوله للصحفيين في نيويورك: “نعتقد أنه في ظل الظروف الجديدة من الضروري للدول الأعضاء في مجلس الأمن التي لديها نفوذ على جماعات المعارضة المسلحة في شرق حلب وخارجها تكثيف الجهود من أجل الانفصال المبكر “للقوى المعتدلة من المعارضة” عن الإرهابيين المحددين من قبل مجلس الأمن الدولي”.
وأضاف تشوركين: إنه لا بد كذلك أن تلتزم الاطراف المعنية بمنع وصول الدعم المالي والمادي الى الأشخاص والجماعات والجمعيات المرتبطة بالتنظيمات الإرهابية والمدرجة أسماؤها في قائمة الأمم المتحدة للتنظيمات الإرهابية.
وأكد تشوركين إصرار روسيا على أن توقف جميع الأطراف في “المعارضة” القتال مع الإرهابيين وتنفصل عنهم وتوقع رسميا على نظام وقف الأعمال القتالية وقال: “لقد أعددنا مشروع بيان في هذا الصدد ونأمل بأن يتم قبوله من قبل أعضاء المجلس”.
وكانت وزارة الدفاع الروسية أعلنت عن إيقاف القوات الجوية الروسية والسورية قصفها مناطق المسلحين فى حلب بدءا من الساعة العاشرة من صباح أمس بعد أن أعلنت أمس الأول عن تهدئة إنسانية في حلب يوم الخميس المقبل من الساعة الثامنة صباحا حتى الرابعة مساء لمرور المدنيين وإجلاء المرضى والمصابين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.