نشرة الأخبار المسائية: تشجيع القطاع الإعلامي الخاص وحملة تلقيح للأطفال

 اعداد: غانيا درغام
– تكريم للمكفوفين في معاً نفرح بورود فجر الأمل: كرمت جمعية الوئام السورية للنساء الكفيفات بالتنسيق مع وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل 13 كفيفة من خريجات جامعة دمشق من مختلف الاختصاصات و10 مكفوفين وكفيفات من الحاصلين على شهادة الثانوية العامة لهذا العام من طلاب وطالبات معهد التربية الخاصة لتعليم وتأهيل المكفوفين والطالبات من الدراسة الحرة، وقد جاء التكريم بمناسبة اليوم العالمي للكفيف ضمن حفل أقيم بالمركز الثقافي العربي بالمزة تحت شعار “معاً نفرح بورود فجر الأمل”، معرضاً للأعمال اليدوية من صنع الكفيفات وفيلماً تعريفياً بأنشطة الجمعية، كما قدم المنشد نور الدين خورشيد وفرقته مجموعة من الابتهالات الدينية والأناشيد الوطنية التي عبرت عن حب الشام ومكانتها الدينية والتاريخية، فضلاً عن عرض لرقصة المولوية التراثية، وقد أكدت وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل ريمه القادري أن المكفوفين استطاعوا رغم الظروف الصعبة أن يشقوا طريقهم ليجدوا لهم مكاناً مميزاً في المجتمع ليكملوا مسيرة حياتهم كغيرهم من المبصرين، مشيرة إلى أن الوزارة تسعى إلى توحيد الجهود مع المعنيين بشؤون المكفوفين لتسليط الضوء عليهم و إبراز ما لديهم من طاقات علمية وعملية تفيد الوطن”. – ترجمان يؤكد ضرورة تطوير اليات العمل الإعلامي: خلال متابعة أعمال المؤتمر السادس لاتحاد الصحفيين أكد وزير الإعلام محمد رامز ترجمان ضرورة تطوير آليات العمل الإعلامي وجودته في القيادة النقابية القادمة لاتحاد الصحفيين وتعزيز الثقة مع المواطن والوقوف على الأخطاء والبحث عن حلول مناسبة لها إضافة إلى بناء رؤية استراتيجية للمستقبل، ولفت ترجمان أنه تم وضع مصفوفة زمنية وآلية تنفيذية لعدد من المشاريع من ضمنها قانون الإعلام الجديد الذي تتم دراسته ودعم القطاع الخاص وتشجيعه، مبيناً أنه تمت مناقشة موضوع التأهيل والتدريب ضمن الحكومة وجرى الاتفاق على التعاون مع وزارة التعليم العالي وهيئة تخطيط الدولة لإصدار شهادة من معهد الإعداد الإعلامي تؤهل الإعلاميين للعمل في كل وسائل الإعلام المقروءة، المرئية والمسموعة، أيضاً أشار أنه من سبل تعزيز الثقة بين الإعلام والمواطن هي إعادة هيكلة المؤسسات الإعلامية، موضحاً أن الصحافة الاستقصائية من أهم وأصعب أنواع العمل الصحفي لأنها تعتمد على خبرة الصحفي ومهارته في الوصول للمعلومات وتوظيفها بالشكل الذي يخدم قضايا المواطنين. – وزارة الصحة تطلق حملة تلقيح ضد شلل الأطفال: حددت وزارة الصحة يوم الأحد الواقع في 16/10/ 2016 موعد إطلاق حملة تلقيح وطنية جديدة ضد شلل الأطفال وتستمر لغاية الخميس القادم عبر المراكز الصحية والفرق الجوالة ومراكز الإقامة المؤقتة، تستهدف جميع الأطفال دون سن الخامسة بغض النظر عن لقاحاتهم السابقة، وقد قال وزير الصحة نزار يازجي: “إن الوزارة أتمت جميع الاستعدادات الفنية واللوجيستية لإطلاق الحملة والوصول إلى جميع الأطفال دون الخمس سنوات عبر توزيع نحو 3 ملايين جرعة لقاح واستنفار 4486 عاملاً صحياً في المراكز الصحية و 1560 متطوعاً ذوي مهارة وخبرة فنية و 3891 فريقاً جوالاً و864 سيارة لمصلحة الحملة، كما أضاف يازجي موضحاً: “إن هدف الحملة الوصول إلى نحو 8ر2 مليون طفل في مختلف المحافظات من خلال المراكز الصحية ومراكز الإقامة المؤقتة وعبر فرق التلقيح الجوالة التي ستجوب مختلف المناطق لاسيما الأشد إحتياجا، داعياً الأهالي إلى اصطحاب أطفالهم إلى أقرب مركز صحي أو فريق جوال لإعطائهم اللقاح المضاد للشل مجاناً خلال فترة الحملة. – ملتقى وطني جماهيري في حمص: أقيم الملتقى الوطني الجماهيري لأهالي محافظة حمص بمشاركة كل الفعاليات الرسمية والاهلية بالمحافظة في مجمع صحارى العامالي بقيادة حزب البعث العربي الاشتراكي بحمص، حيث يهدف الى تعزيز المصالحات المحلية بالمحافظة وتعزيز الوحدة الوطنية، وقد أكد عمار السباعي أمين فرع حمص للحزب في كلمة ألقاها بالملتقى أن: “لا خيار لنا في هذه الحرب إلا الانتصار فسورية التاريخ والحضارة لن تمر عليها المؤامرات بفضل ثقافة المقاومة لدى شعبها وبسالة جيشها وحكمة قيادتها ودعم الاصدقاء لها” واصفاً الملتقى بـ “لقاء المحبة والالفة بين السوريين الذي يهدف إلى تعزيز وحدة السوريين وتوسيع رقعة المصالحات المحلية لتعم الوطن”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.