لافروف يسخر من الإتهامات الأمريكية ويؤكد موعد الإجتماع الإقليمي حول الأزمة السورية

لافروف يسخر من الإتهامات الأمريكية ويؤكد موعد الإجتماع الإقليمي  حول الأزمة السورية

قلل وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف من شأن الاتهامات الموجهة إلى بلاده بالتدخل المزعوم في السباق الانتخابي الرئاسي الأمريكي واصفا تلك الاتهامات بأنها مثيرة للضحك.

وقال لافروف في مقابلة مع قناة “سي إن إن” الأمريكية اليوم: “إنه طبعا نوع من الإطراء لنا أن نحظى بمثل هذا الاهتمام ولا سيما أن توجه واشنطن هذا الاتهام للدولة التي وصفها الرئيس باراك أوباما بأنها قوة إقليمية”. وأضاف لافروف “يقول الجميع اليوم في الولايات المتحدة إن روسيا تتحكم بالانتخابات الرئاسية ولكننا لم نر حتى الآن أي حقائق أو أدلة على ذلك”. وكان لافروف وصف الاتهامات الموجهة إلى روسيا بالوقوف وراء هجمات الكترونية على حواسيب مؤسسات أمريكية بأنها حملة هستيرية مشيرا إلى أن موسكو توجهت قبل قرابة عام إلى واشنطن بمبادرة تطوير التعاون في مجال الأمن الالكتروني ولم تتلق أي رد من الجانب الأمريكي.

كما أكد لافروف أن محادثات بمشاركة روسيا والولايات المتحدة ودول أخرى حول الأزمة في سورية ستجري قريبا. وأوضح لافروف أن لقاء خاص حول الأزمة في سورية بمشاركة روسيا والولايات المتحدة ودول اقليمية سيعقد السبت المقبل في لوزان .

إلى ذلك بحث وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف مع مسؤولة السياسة الخارجية والأمن في الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني خلال اتصال هاتفي اليوم سبل تسوية الأزمة في سورية. وقالت وزارة الخارجية الروسية في بيان.. إن الاتصال جرى بمبادرة من الجانب الأوروبي وتطرق الحديث خلاله أيضا إلى الأوضاع في اليمن والعراق والمنطقة عموما.

وكانت موغيريني أكدت قبل يومين ضرورة استمرار الحوار السياسي من أجل تسوية الازمة في سورية معتبرة خلال مؤتمر صحفي مع وزيرة خارجية السويد مارغوت والستروم أنه لا حل في سورية الا الحل السياسي بينما يؤكد لافروف باستمرار استعداد روسيا للتعاون مع الدول الغربية بشأن تسوية الأزمة في سورية بأي صيغة من الصيغ.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.