سلاح روسي نوعي لحماية الأجواء السورية ..

سلاح روسي نوعي لحماية الأجواء السورية ..

ذكرت مصادر إعلامية أن روسيا تسعى إلى تعزيز الدفاعات الجوية السورية، من خلال تزويد دمشق بشحنة من منظومة الدفاع الجوي الصاروخي المدفعي “بانتسير”.
ونقلت صحيفة “إزفيستيا” عن مصدر مطلع أن صفقة بهذا الشأن كانت عقدت منذ عدة سنوات، إلا أنها لم تنفذ إلا جزئيا لأسباب مالية، مضيفا أن روسيا قررت الآن تزويد دمشق بالكمية المتبقية من “بانتسير” من دون المطالبة بالتسديد الفوري، مشيراً إلى أنها لن تقل عن 10 وحدات متكاملة.
وبحسب المصدر “سيتم إرسال نقاط قيادة ومحطات رادار إضافية لربط وحدات التشكيل العسكري لهذا السلاح المضاد للجو بهدف زيادة فعاليته في مواجهة الغارات الكثيفة”، مشيراً إلى أنها موجودة في المخازن منذ عام 2013، ويتم الآن تأهيلها وتحضيرها للنقل.
يذكر أن سوريا وقعت عقد استيراد “بانتسير” عام 2008 وعلى الرغم من أن تفاصيل الصفقة لم يعلنها الطرفان، إلا أن التقديرات تقول إنها تضم بين 36 – 50 وحدة ونحو 700 صاروخ، وثمنها يبلغ 730 مليون دولار تقريبا، وآخر قسم من الصفقة تم تسليمه إلى دمشق عام 2013.
وقال خبراء مختصون لصحيفة “إزفيستيا” إن قرار موسكو بهذا الشأن دافعه على الأرجح الوضع المتوتر حول سورية والتهديد الأمريكي بتوجيه ضربات عسكرية.
ويسجل لهذه المنظومة الحديثة المضادة للجو إسقاط على الأقل طائرة واحدة عام 2012، وهي طائرة استطلاع من نوع ” RF-4Phantom”، وطائرتين تركيتين، وعدة صواريخ مجنحة أطلقتها إسرائيل خلال ما يسمى بالحرب الخاطفة شتاء 2014، حين شنت تل أبيب غارات جوية كثيفة على مواقع مختلفة في دمشق وضواحيها جرى معظمها باستخدام صواريخ مجنحة أطلقت من الجو ومن قواعد بحرية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

adana escort - escort adana - mersin escort - mersin escort bayan - escort