بوتين يؤكد على ضرورة الإسراع في عملية التسوية السياسية للأزمة السورية

بوتين يؤكد على ضرورة الإسراع في عملية التسوية السياسية للأزمة السورية

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ضرورة الانتقال بشكل سريع إلى الحل والتسوية السياسية للأزمة في سورية، داعياً كل من يرغب بالسلام إلى مساندة هذا الاقتراح.
بوتين وخلال مؤتمر صحفي مع رئيس النظام التركي رجب طيب أردوغان على هامش مؤتمر الطاقة العالمي في اسطنبول لفت أيضاً إلى ضرورة “التوصل لاتفاق على العمل بمقترح المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى سورية ستيفان دي ميستورا بشأن إخراج إرهابيي تنظيم جبهة النصرة من شرق حلب” معرباً عن أمله في أن يكون إيصال المساعدات الإنسانية إلى حلب واحداً من مواضيع المحادثات التي يجب أن تجري السبت في سويسرا.
وأشار الرئيس الروسي إلى أن “روسيا قدمت اقترحاً للجانب الأمريكي للعمل على سحب قوات الجيش السوري والمجموعات المسلحة من طريق الكاستيلو لكن الشركاء الأمريكيين يرفضون القيام بذلك إما لأنهم لا يستطيعون القيام بذلك أو أن هناك أسباباً أخرى لرفضهم”.
من جانبه أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف استعداد روسيا للتعاون مع الولايات المتحدة بشأن تسوية الأزمة في سورية بأي صيغة من الصيغ قديمة كانت أم جديدة.
وقال لافروف في تصريحات صحفية في اسطنبول بعد مشاركته في اجتماع للرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره التركي رجب طيب أردوغان إن “مسألة استئناف هذا التعاون الروسي الأمريكي حول سورية أمر متروك لواشنطن”.
وكانت روسيا والولايات المتحدة توصلتا إلى اتفاق حول سورية في التاسع من أيلول الماضي في جنيف ينص على وقف الاعمال القتالية ومكافحة الإرهاب بشكل جدي ومشترك وإيصال المساعدات الإنسانية.. ولكن الولايات المتعهدة فشلت في تنفيذ تعهداتها بفصل من تسميهم “المعارضة المعتدلة” عن إرهابيي “جبهة النصرة” وعمدت إلى إطلاق حملة دعائية كاذبة ضد روسيا وسورية انتهت بتعليق التعاون مع روسيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.