حظك مع برجك لليوم الاثنين 4تشرين الأول

حظك مع برجك لليوم الاثنين 4تشرين الأول

الحمل : اشحذ هممك واستعمل حماسك لتصل لحقوق كانت ضائعة أو مؤجلة و خاصة وأنك شخص مرح محب للحياة مساعداً لمن حولك تبحث عن الاستقرار والمرح.

الثور : حولك حالة من التشنج أو صراع القوى كن هادئا لتلافي أوضاع قد تتأزم لأن المشاكل حولك وأزماته ستحل لو نظمت أمورك فقد تعاني اليوم من صعوبة في التفاهم .

الجوزاء : تذهب إلى عملك بدون رغبة أو حب وتخرج من عملك كأنك كنت في سجن أو في أعمال شاقة مع أن وقتك وجهدك محدودان ولكي تحصل على أمانيك يجب أن تبذل بعض الجهد حتى ضد رغبتك.

السرطان : أنت تقنع وتؤثر على من حولك ومسموع الكلمة ولن تلقى أي اعتراض على ما تقول لأنك تبتعد عن الشجارات وتحاول شرح وجهة نظرك بهدوء وخاصة على الصعيد العملي و تلاقي الترحيب وتعزز الثقة فيك بكلامك المقنع وتأثيرك الكبير.

الأسد : ناقش العائلة لتلافي أوضاع قد تتأزم فالمشاكل تحل بالحوار وليس بالعناد فأنت مرهف الحس وتميل إلى الجفاء فلا تقدم على قرارات انفعالية وأنتبه للصحة.

العذراء. :أنت في يوم للأفراح وخاصة العائلية والشخصية بالحب والدعم ولمناسبات تشعر فيها أن شعبيتك تزداد ورغبتك في التواصل مع من حولك كبيرة والأهم أنك في يوم جيد للمصالحة مع من تختلف معهم.

الميزان : أغلب مشاكلك مالية وقد تدفع على أمور صحية كاستشارات أو مصارف أضافية غير متوقعة ولم يكن محسوبا حسابها فحافظ على مالك و ابتعد عن ما لا يلزم.

العقرب : أنت تفكر بآليات مختلفة وترى التعدد في الحلول لاختيار الأفضل والأسهل وهذا يمنحك الطاقة والثقة بالنفس ولاحظ انك تستيقظ مبكراً وتنام متأخراً.

القوس : لا تلتزم بكلام قد لا تفعله ووعود لا تستطيع الوفاء بها و أصلح ما أفسد من قبل فغيرة من حولك هي السبب في مضايقتك لذلك كثف جهودك في مصالحك وكن قليل الكلام.

الجدي : تعارفٌ وأناس متفائلين ومرحين وضجة وحركة وذات نتائج إيجابية فالفرص ذهبية لإعادة الهيكلة وإعادة التخطيط والتعديل و اليوم للقاءات العابرة والسريعة.

الدلو : اليوم قد يحمل لك الحزن أو البعد عن الأصدقاء أو الأحباء والسبب قد يكون قرار تتخذه بلحظة عصبية فاليوم سيحتاج لكل لطفك ولينك لتستوعب المستجدات الحاصلة صحياً وعائلياً.

الحوت : أنت تخرج من حالة التمني إلى حالة الفعل وتشعر أن القدر والحظ يساعدانك ويفرحانك ويقدمان لك الهدايا اتصالات لقاءات عروض جديدة محيط مختلف فريق عمل جديد.

 

متابعة : يمامة المحمد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.