بشق الأنفس.. الفتوة و تشرين يتجاوزان الحرفيين و الجزيرة بهدف

بشق الأنفس.. الفتوة و تشرين يتجاوزان الحرفيين و الجزيرة بهدف

خاص سورية الاعلامية أحمد سليمة

بشق الأنفس.. الفتوة و تشرين يتجاوزان الحرفيين و الجزيرة بهدف

حقق فريق الفتوة فوزاً صعباً على فريق الحرفيين حلب بهدف وحيد في استكمال مباريات الجولة الأولى من منافسات المجموعة الثانية للدوري السوري التصنيفي بكرة القدم و المؤهل إلى الدوري الممتاز.

الفتوة دخل المباراة بقوة و مهاجماً و تمكن في الدقيقة العاشرة من الحصول على ركلة جزاء بعد عرقلة اللاعب حسن العويد، لينفذها زميله و لاعب المنتخب الأولمبي ورد السلامة بنجاح و يسكنها في شباك الحارس محمد مارديني مسجلاً هدف فريقه الوحيد.

و تتالت محاولات فريق الحرفيين بهدف تعديل النتيجة عبر عدة فرص خطيرة أمام المرمى لكن دون جدوى بسبب قلة الخبرة لدى لاعبيه الشبان، كما فشل فريق الفتوة في مضاعفة النتيجة عبر فرص سنحت للاعبيه في أكثر من مناسبة كانت أخطرها في الدقيقة 54 عندما سدد ورد السلامة باتجاه المرمى من ركلة حرة مباشرة.

لتنتهي المباراة على نتيجة هدف دون رد لصالح الفتوة الذي حصد النقاط الثلاث الأولى أمام فريق الحرفيين الذي فاجئ الحاضرين بمستواه و أدائه و خطورته على المرمى.

و في المباراة الثانية و على ملعب البعث في مدينة جبلة خرج تشرين بفوز صعب و بشق الأنفس على فريق الجزيرة بهدف وحيد سجله لاعبه محمد صهيوني في الدقيقة 64 من تسديدة بعيدة خارج منطقة الجزاء بعدما أهدر لاعبه عمر ريحاوي ركلة جزاء في الدقيقة 24.

و تصدر الوثبة المجموعة الثانية بعد نهاية مباريات الجولة الأولى بثلاث نقاط بفارق الأهداف عن كل من الفتوة و تشرين اللذين تقاسما المركز الثاني بنفس النقاط و فارق الأهداف في حين احتل الطليعة و الساحل المركز الرابع مناصفةً بنقطة واحدة و تذيلت فرق الحرفيين و الجزيرة و النضال جدول الترتيب بدون رصيد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.