مرسوم تشريعي يقضي بتعديل ضرائب رسم مغادرة البلاد ..

مرسوم تشريعي يقضي بتعديل ضرائب رسم مغادرة البلاد ..

أصدر الرئيس بشار الأسد المرسوم التشريعي رقم /24/ لعام/ 2016 / القاضي بتعديل الفقرتين /أ/ و/ج/ من المادة الأولى من المرسوم التشريعي رقم /34/ تاريخ 14/5/2009، وفيما يلي نص المرسوم التشريعي:

المرسوم التشريعي رقم /24/ رئيس الجمهورية بناء على أحكام الدستور يرسم ما يلي:

المادة 1: تعدل الفقرتان /أ/ و/ج/ من المادة الأولى من المرسوم التشريعي رقم /34/ تاريخ 14/5/2009 بحيث تصبحان على النحو الآتي:

أ- تستوفى ضريبة مطار يحدد مقدارها بمبلغ 5000 ل.س خمسة آلاف ليرة سورية عن كل شخص يغادر القطر عن طريق أحد المطارات المدنية السورية.

ج- يستوفى رسم مغادرة يحدد مقداره كما يلي: 1- مبلغ 2000 ل.س ألفا ليرة سورية عن كل شخص يغادر القطر عن طريق أحد المنافذ البرية أو البحرية.

2- مبلغ 10000 ل.س عشرة آلاف ليرة سورية عن كل سيارة سورية خاصة تغادر عن طريق أحد المنافذ البرية أو البحرية.

المادة 2: يلغى المرسوم التشريعي رقم /52/ تاريخ 24/7/2013.

المادة 3: ينشر هذا المرسوم التشريعي في الجريدة الرسمية ويعمل به اعتباراً من أول الشهر الذي يلي تاريخ صدوره.

دمشق 4/12/1437 هجري الموافق لـ6/9/2016 ميلادي.

رئيس الجمهورية

 

والجدير  بالذكر أن رسم المغادرة  كان يبلغ 1500 ليرة عن كل شخص يغادر البلاد عن طريق أحد المطارات , و 500 ليرة عن الأشخاص الذين يغادرون القطر من أحد المنافذ البرية أو البحرية و 2000 ل.س عن كل سيارة سورية خاصة تغادر عن طريق أحد هذه المنافذ.

وشهدت البلاد، خلال الأزمة , إقبال مواطنين على المغادرة، مع تواصل الأعمال العسكرية في عدة مناطق من البلاد، إضافة إلى سوء الأوضاع الاقتصادية والإنسانية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.