وحدة من الجيش العربي السوري تسيطر على الكتيبة المهجورة شرق ابطع بريف درعا..والقضاء على العديد من الإرهابيين بريف دمشق

وحدة من الجيش العربي السوري تسيطر على الكتيبة المهجورة شرق ابطع بريف درعا..والقضاء على العديد من الإرهابيين بريف دمشق

أوقعت وحدات من الجيش والقوات المسلحة خسائر كبيرة بالافراد والعتاد في صفوف التنظيمات الإرهابية  في ريف درعا.

وأفاد مصدر عسكري  بأن “وحدة من الجيش والقوات المسلحة أحكمت سيطرتها على الكتيبة المهجورة شرق بلدة ابطع” بريف درعا الشمالي.

وأكد المصدر “أن عمليات الجيش أدت إلى إيقاع العديد من القتلى والمصابين في صفوف الإرهابيين وتدمير أسلحة وعتاد حربي كان بحوزتهم”.

وأشار المصدر إلى أن “مجموعة من المهام الخاصة فى الجيش العربي السوري نفذت عملية إغارة ناجحة على أحد أوكار التنظيمات الإرهابية شمال شرق بلدة اليادودة” بريف درعا الغربي.

وبين المصدر أن “مجموعة المهام الخاصة عادت إلى مواقعها بعد القضاء على عدد من الإرهابيين وتدمير أسلحتهم وذخيرتهم”.

ولفت المصدر إلى أن “وحدات من الجيش دمرت مقري قيادة للتنظيمات الإرهابية بما فيهما من أسلحة وعتاد حربي في حي طريق السد وجنوب سوق الهال على اتجاه مخيم النازحين” بمنطقة درعا البلد.

وأوضح المصدر في وقت لاحق اليوم أن “وحدات من الجيش والقوات المسلحة وجهت ضربات نارية مركزة على أوكار وتجمعات التنظيمات الإرهابية جنوب مدينة درعا بنحو4 كم وغرب سجن غرز وجنوب بناء المهندسين على طريق السد وقضت على عدد من الإرهابيين ودمرت أسلحتهم وعتادهم.

فيما واصلت وحدات الجيش والقوات المسلحة العاملة بريف دمشق عملياتها الناجحة في ملاحقة التنظيمات الإرهابية التكفيرية  الوهابي في الغوطة الشرقية وتثبيت نقاط تمركزها موقعة في صفوفها خسائر كبيرة في الأفراد والعتاد.

وأفاد مصدر عسكري  أن وحدات من الجيش تصدت لمحاولات مجموعات إرهابية تابعة لما يسمى “جيش الإسلام” التسلل بأعداد كبيرة والاعتداء على بعض النقاط العسكرية على اتجاه تل الصوان-مزارع الريحان-ميدعاني في الغوطة الشرقية بريف دمشق ما أسفر عن القضاء على العديد من الإرهابيين وإصابة آخرين وتدمير دبابتين.

 

سانا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.