اليوم بداية الحلم هل يفعلها منتخب سوريا ويفرح الملايين

اليوم بداية الحلم هل يفعلها منتخب سوريا ويفرح الملايين

يفتتح منتخب سوريا للرجال بكرة القدم مشواره في التصفيات النهائية لكأس العالم من العاصمة الاوزبكية طشقند حيث يحل ضيفا ثقيلا على منتخب أوزبكستان
وبرغم التحضيرات الخجولة لمنتخبنا وضعف الامكانيات والمشاكل الادارية التي رافقت تحضيرات المنتخب إلا أن الجميع متفائل بأن يصنع منتخبنا المفاجئة ويعود ولو بنقطة التعادل من أرض منتخب أوزبكستان العنيد كلنا ثقة بكم يانسور قاسيون
و في المؤتمر الصحفي لمدرب منتخبنا أيمن حكيم الذي عقد في المركز الإعلامي باستاد باختكور قال : “المنتخب استعد بمعسكرات محلية في دمشق ولعب مباراة ودية وحيدة أمام منتخب طاجكستان انتهت بالتعادل السلبي.

وأضاف الحكيم: لكل مباراة ظروفها الخاصة والمباريات الودية ليست معيارا ولقاء الغد مختلف كليا وقد أعددنا ما يلزم لتحقيق نتيجة إيجابية ودرسنا المنتخب الأوزبكي بشكل جيد وهو منتخب جيد وقوي ويلعب على أرضه وبين وجمهوره ولكل لقاء استراتيجيته الخاصة.

ورد الحكيم بشأن التأهل بالحظ أمام سنغافورة: هذا كلام غير صحيح والمنتخب السوري تأهل بجدارة للدور النهائي إلى جانب منتخب اليابان أحد أقوى منتخبات قارة آسيا والحظ ليس عاملا سلبيا في كرة القدم بل له دور كبير أحيانا في فوز منتخبات كبيرة حتى في مونديال العالم.

وبخصوص حظوظ منتخبات المجموعة أجاب: جميع المنتخبات لها حظوظها ومن المبكر الحكم على حظوظ المنتخبات بالتأهل ومع مرور مشوار التصفيات ستتضح الصورة.

واختتم الحكيم: أثق في قدرة اللاعبين على تجاوز الظروف الصعبة التي نمر بها وتقديم مستوى يليق بهم وبسمعة الكرة السورية وتحقيق نتيجة إيجابية.

بدوره عبد الرزاق الحسين لاعب المنتخب السوري قال: جئنا إلى أوزبكستان بحثا عن بداية موفقة لمنتخبنا ونحن جاهزون لتقديم الأفضل وتحقيق نتيجة إيجابية وتجاوز كل الصعوبات التي نمر بها.

وأضاف: “اللاعب السوري أثبت نجوميته ويحترف في دوريات عربية مهمة وهذه التصفيات بمثابة بوابة عبور إلى دوريات أقوى وهي حافز للاعبين لتحقيق نتيجة إيجابية. واختتم: “سنلعب وفق رؤية وخطة المدرب أمام منتخب جيد وقوي وندرك أن اللقاء الافتتاحي صعب لكن ثقتنا كبيرة بتحقيق نتيجة إيجابية وتقديم أداء مشرف .

وسبق المؤتمر الصحفي الاجتماع الفني الذي عقد في قاعة الاجتماعات باستاد باختكور وحضره مدير المنتخب فادي الدباس وإداري عام المنتخبات الوطنية موفق فتح الله ومسؤول العلاقات الخارجية مازن دقوري وفيه اعتمد أن يلعب المنتخب السوري باللون الأحمر الكامل والحراس باللون الأخضر في حين سيلعب أصحاب الارض باللون الأزرق الكامل.
هذا و أكد صلاح رمضان، رئيس اتحاد الكرة السوري، أن الاتحاد الآسيوي قرر إقامة مباراة المنتخبين السوري والكوري الجنوبي، ضمن الجولة الثانية من التصفيات الآسيوية المؤهلة لمونديال روسيا 6 سبتمبر/أيلول المقبل في ماليزيا، بعد اعتذار اتحاد مكاو عن استضافة المباراة لأسباب أمنية.

وقال رمضان “اليوم تبلغنا قرار الاتحاد الآسيوي بإقامة مباراة كوريا في ماليزيا بعد اتصالات مكثفة تكللت بالنجاح وسيتحمل اتحادنا كامل النفقات وقد تتجاوز 100 ألف دولار عن كل مباراة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.