3 شهداء و 13 جريحا جراء اعتداءات إرهابية على مخيم الوافدين بريف دمشق وبلدتي الفوعة وكفريا المحاصرتين

3 شهداء و 13 جريحا جراء اعتداءات إرهابية على مخيم الوافدين بريف دمشق وبلدتي الفوعة وكفريا المحاصرتين

 

أصيب 5 أشخاص بجروح جراء استهداف المجموعات الإرهابية التابعة لـ “جيش الفتح” بقذائف الهاون بلدتي الفوعة وكفريا المحاصرتين بريف إدلب الشمالي .

 

وقد  المجموعات الإرهابية أطلقت ظهر اليوم من المرابض التي نصبتها في منطقة الصواغية أكثر من 150 قذيفة هاون على الأحياء السكنية في البلدتين ما تسبب “بإصابة 5 أشخاص بجروح متفاوتة بينهم إمراة وطفل”. وخلفت الإعتداءات  الإرهابية  السافرة  أضراراً مادية كبيرة بمنازل المواطنين وممتلكاتهم ولا سيما خزانات وصهاريج المياه التي تعد الشريان الوحيد للحياة في البلدتين المحاصرتين منذ نحو 3 سنوات”.

 

وفي نفس  السياق إستشهد 3 أشخاص وأصيب 8 آخرون جراء اعتداء إرهابيي ما يسمى “جيش الإسلام” بالقذائف الصاروخية والهاون على مخيم الوافدين بريف دمشق في خرق جديد لاتفاق وقف الأعمال القتالية.

وأفاد مصدر في قيادة شرطة ريف دمشق لـ سانا بأن إرهابيين يتحصنون في الغوطة الشرقية استهدفوا اليوم مخيم الوافدين بـ 8 قذائف متنوعة أسفرت عن استشهاد 3 أشخاص وإصابة 8 آخرين ووقوع أضرار مادية كبيرة في الممتلكات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.