الهيئة العامة لصندوق تقاعد التجار بغرفة دمشق تناقش سبل تأمين إيرادات جديدة

الهيئة العامة لصندوق تقاعد التجار بغرفة دمشق تناقش سبل تأمين إيرادات جديدة

سوريا الإعلامية – وكالات:

ناقش أعضاء الهيئة العامة لصندوق تقاعد التجار في غرفة تجارة دمشق خلال اجتماعهم اليوم بالغرفة آليات وسبل تأمين إيرادات جديدة للصندوق بما يكفل تحقيق اهدافه ويعود بالفائدة على المنتسب وأسرته.

وأكد رئيس مجلس ادارة الصندوق غسان قلاع أهمية البحث عن استثمارات آمنة ومضمونة لموارد الصندوق بما يضمن توفير قيم المدفوعات للمتقاعدين وأسرهم أما من خلال الاستثمار في العقارات من خلال شرائها وتأجيرها أو تقديم المنتسبين للغرفة الدعم بمبالغ بمئات الليرات لصالح الصندوق بما يسهم في استدامة موارده.

ودعا أعضاء مجلس الإدارة إلى الترويج للصندوق في أوساط المنتسبين لافتا إلى أهمية بحث موضوع إلزامية الانتساب إلى الصندوق على أعضاء الهيئة العامة للغرفة ما ينعكس إيجاباً على ملاءة الصندوق إضافة إلى أن الفائدة المجتمعية والاقتصادية التي سيجنيها المنتسبون له.

من جهته عرض خازن الصندوق محمد الحلاق الوضع المالي للصندوق داعيا إلى اطلاع كل المنسبين للغرفة على آلية وإجراءات الانتساب والفوائد التي يمكن أن يجنيها المتقاعد وأسرته وذلك نظرا لإقبال الإدارة على مرحلة مهمة وهي البدء بدفع المعاشات التقاعدية اعتباراً من العام المقبل واقتران هذا الموضوع بإلزامية انتساب الهيئة العامة للغرفة إلى صندوق التقاعد.

ووافقت الهيئة العامة للصندوق على تقرير مجلس الإدارة وميزانية الصندوق للعام الحالي والموازنة التقديرية للعام القادم.

وينظم صندوق تقاعد التجار القانون 23 الصادر في 26-10-2009 المتضمن الأحكام العامة لإنشاء صناديق التقاعد في غرف التجارة السورية والاختصاصات وطرق الطعن وبعض الشروط الأساسية لنشوء الأوضاع القانونية المرتبطة بهذا القانون.

أما النظام الداخلي للصندوق الذي تم تصديقه في عام 2012 فيشمل الأحكام التفصيلية المرتبطة بتنظيم وتسيير صناديق تقاعد التجار من النواحي الإدارية والمالية ووضح تعويضات العجز وإعانات الوفاة وبين حالات استحقاق كل منهما.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.